قصة مغربية كوميدية لكن وافعية موت ديال الضحك

واحد السيدة مشات عند بنتها فميريكان تدوز عندها لعطلة.. واحد النهار جالسة كاتلعب مع ولد بنتها الصغير شوية ضربها بواحد السباط لوجهها، كعات و شداتو سلخاتو مزيان... فاش مشى للمدرسة قال للمعلمة ضرباتني جدى و هي تعيط للبوليس ديكلارات بيها، مشاو للحاجة خذاوها من الدار للحبس و خذاو حتى الدري صافطوه لدار الرعاية، واش غير أجي و ضرب مواطن أمريكي!! المهم بنت الحاجة و راجلها بداو كايطلعو و كاينزلو يالله يالله خرجو الوالدة من الحبس و رجعو ولدهوم للدار.. الحاجة كعات و قالت ليهوم قطعو ليا الطيارة داااابا نمشي لداري، صافي رجعات ل تمازيرت مازال كاع ماكملات السيجور.
فالعطلة الصيفية الموالية، جاو الميريكانيين و مشات الحاجة تستقبلهوم فالمطار، غير سلمات مع بنتها و راجلها... و هي تشد الدري، ماكاين لا سلام لا كلام، سلخاتووو مزيااااان وسط المطار و هي تقول ليه: "يالله سير جيب دابا القوات المساعدة " !
ههههههههه
شفتو المغرب شحال زوين... عاش الشعب و المجد للحاجة و لكل أمهاتنا اللي شبعونا عصا !

#أجمل_النكت_المضحكة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...